يعد النقد من أهم ما تقوم عليه الحياة، وترقى به الحضارات، و ترتكز عليه الأمم  في تطورها، و تبني به الشعوب قواعدها الثابتة، و تقيمها على  أسس سليمة، و تفاخر بها العالم، ذلك أنّنا بالنقد نعرف الصحيح من الخطأ، والجيد من الردّيء و الحسن من السيء. و الأدب موضوع النقد و ميدانه الذي يعمل فيه، وأدب أي أمة هو مأثورها من بليغ الشعر و النثر، و الأدب عمليّة خلق و ابداع، ومنه ما يسمو صعدا إلى الكمال ومنه ما يقصر دون ذلك

في هذه المحاضرة يتعرف الطالب على ماهية النقد ووظيفته كما يتعرف على المؤهلات الواجب توفرها في الناقد من ثقافة،وذوق...وغيرها، كما يتعرف على مختلف المراحل التي مرّ بها النقد العربي  وكذا خصائص كل عصر من العصور: في العصر الجاهلي، ثم صدر الاسلام وصولا للعصر الأموي وفي الأخير نقدم للطالب أبرز القضايا النقدية التي عرفها النقد الأدبي عند العرب اضافة إلى أبرز النقاد أمثال ابن سلام الجمحي،ابن قتيبة و كذا الجاحظ ....و غيرهم