• يدرس الاقتصاد الكلي واقع الاقتصاد الوطني و تطوره خلال فترة زمنية معينة قصيرة أو طويلة و يتناول بالتحليل مسائل اقتصادية هامة مثل الازدهار الاقتصادي أو الكساد الاقتصادي، الناتج الاقتصادي الكلي من السلع والخدمات ونمو هذا الناتج ،الاستهلاك، الادخار، الاستثمار، الأجور، الأسعار، التضخم و البطالة و نمو كل منها، ميزان المدفوعات، معدلات الفائدة، معدلات صرف العملة...الخ.
  •        ولا تخفى أهمية موضوعات الاقتصاد الكلي لصناع القرار في الحكومة وفي الإدارات الحكومية المختلقة كما لا تخفى أهمية هذه الموضوعات للطالب الجامعي و حتى للشخص العادي، والحقيقة أن الاقتصاد الكلي يعتبر من أكثر الموضوعات صلة بمعيشة الأفراد و بواقع حياتهم ونشاطاتهم المختلفة، فمن منا لا يهتم بالعمل و البطالة و الأجور الأسعار و التضخم ومعدلات صرف العملة ومدى توفر المنتجات الاستهلاكية و بفرص الاستثمار و بأسعار الأسهم؟


في برنامج هذا المقياس( المالية العامة) سوف نتناول بالدراسة والتشخيص لمضمون الظاهرة المالية والتي تشمل دراسة كل من النفقات العامة والإيرادات العامة في بيان مالي ممثل في الميزانية العامة للدولة، وقبل التطرق إلى كل هذا لابد وأن نستهل ذلك بمحور يتعلق بالإطار المفاهيمي للمالية العامة، ويتم تناول برنامج هذا المقياس من خلال المحاور التالية:

·       المحور الأول يتعلق بالجانب المفاهيمي للمالية العامة؛

·       المحور الثاني يتناول دراسة النفقات العامة؛

·       المحور الثالث يتناول دراسة أهم مصادر الإيرادات العامة؛

·       المحور الرابع والأخير يتناول الميزانية العامة للدولة.