Université de Bouira

نعيش حاليا عصرا تتسارع فيه المعارف وتتجدد وتتنوع الابتكارات وتتغير بحيث أصبح من الضروري مراجعة من حين لآخر كل ما اكتسبناه ولو كان هذا المكتسب المعرفي لم يمض عليه وقتا طويلا، وذلك لنساير هذا التقدم الهائل في كل مجالات المعرفة. وإن كان هذا ينطبق على كل فرد مهما كانت درجة معرفته ومستواه العلمي فهذا يكون أهم إذا تعلق الأمر بميدان التربية والتعليم ويخص المعلم ذاته. ففي ظل هذا العصر ومعطياته المتعاظمة والمتجددة باستمرار كشف علم النفس التربوي عن ضعف بعض الطرائق التربوية وقصور مضامين المواد التعليمية القائمة حالياً عن بلوغ الأهداف المرجوة، لذا وجد هذا العلم نفسه أمام ضرورة إعادة النظر في موقفه من الطفل والمدرسة والمعلم والمنهج الدراسي والعلاقات القائمة بينهم ومناهج التعليم وطرق التدريس وفلسفة التربية، فمراجعة المناهج والبحث في التعليم والتعلم والتكوين بصورة عامة من أسس بقاء المجتمع وتقدمه.
يُعد مقياس فقه القضايا المُستجدة المُعاصرة، أو مقياس "فقه النوازل، من أهم المقاييس التي تم إدراجها حديثا ضمن البرامج التعليمية المُقررة على طلبة السنة الثالثة علوم إسلامية، تخصص: أصول الفقه. وهو مقياس يعنى ويهتم بما يشهده العالم اليوم من قضايا مُستحدثة، ونوازل استحرت ضٌروبها، وتنوعت صُورها، وتباينت مجالاتها، وتداخلت منافعها بأضرارها. ووجه اهتمام فقه النـوازل بهذه المُستجدات إنما يتبلور في السعي لتهذيبها وترشيدها، وذلك بتأصيلها من الناحية الشرعية، وعرضها على مختلف الأدلة الشرعية لبيان وجه المفسدة فيها فيُمنع، وتجلية موطن المصالح الشرعية فيها فيُجاز ويُفعل. لذلك يوصف هذا النوع من الفقه بأنه فقه حي، تتبلور من خلاله القاعدة القاضية بصلاحية الشريعة الإسلامية لكل زمان ومكان ومجال، وقدرتها على احتواء كل مُستحدث ببيان حكم الله تعالى فيه. وتدور محاور هذا المقياس حول ما يلي: التعريف بمصطلح فقه النـوازل, الألفاظ المشابهة للنـوازل أهمية فقه النوازل.. مدارك الحكم على النوازل. ضوابط الاجتهاد في النـوازل النـوازل عند المالكية. لذلك يُمكن القول بانه مقياس يُمثل المقدمة التأصلية للنـوازل،، أو المدخل لفقه النـوازل..

يُعد مقياس مدخل إلى علم أصول الفقه من  أهم المقاييس المُقررة على طلبة السنة الأولى، تخصص علوم إسلامية. إذ يُمثل المرحلة التمهيدية، الأرضية  الأساسية والخُطوة الأولية لدراسة مقياس علم أصول الفقه المُقرر على طلبة تخصص أصول الفقه باقي سنوات التدرج، وما بعد التدرج.

إذ لما كان طالب العلم وقبل أن يغوص في جزئيات أي علم من العلوم  بحاجة ماسة إلى  مُقدمات أولية تُعينه على الفهم، تمت برمجة مقياس مدخل إلى علم أصول الفقه لتعريفه بحقيقة هذا العلم ، وتمهيد الخطوات أمامه لاستيعاب مضمون مواضيعه، إذ تدور محاورهذا المقياس حول

_ماهية مدلول مُصطلح علم أصول الفقه باعتبار الإضافة، وباعتبار اللقبية,

تاريخ ظهور علم أصول الفقه، الأسباب، والدوافع,

نشأة علم أصول الفقه، أعلامه، ومؤلفاته,

أشهر المدارس الأصولية، ومميزات كل مدرسة,

الفوائد العلمية، العملية، والتاريخية لعلم أصول الفقه,

علاقة علم أصول الفقه، بعلم الفقه,

كل هذه المُحتويات التي ينطوي عليها مقياس مدخل إلى علم أصول الفقه تُدرس للطالب ضمن وحدات تعليمية متسلسلة، ومنسجمة، تُمكن الطالب في الأخير من الخُروج بحوصلة عامة حول القواعد الأساسية التي تحكم عملية التعامل مع الأدلة الشرعية، وعملية  توظيفها لاستنباط الأحكام الشرعية,,


Sauter Navigation

Navigation